شاركوا في مهمّتنا،
بل قودوها

ساهم/ ي في صياغة المستقبل!
حين رقصت جدتي بالسيف بين الرجال...

حين رقصت جدتي بالسيف بين الرجال... "الحوشي" التي اختفت مع اختفاء بيت الشعر

انضمّ/ ي إلى مجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات”.

هدفنا الاستماع إلى الكل، لكن هذه الميزة محجوزة لمجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات"! تفاعل/ي مع مجتمع يشبهك في اهتماماتك وتطلعاتك وفيه أشخاص يشاركونك قيمك.

إلى النقاش!

حياة نحن والتنوّع

الاثنين 17 أكتوبر 202210:41 ص

يندرج المقال في ملف "فصل الدين عن القبيلة" من إعداد وتحرير جمانة مصطفى

نحن في العام 1997 وتحديداً في سهرة عرس عمي عبدالله، في اليوم الذي اكتشفت فيه عادات عائلتي السحيقة التي لم تخطر ببالي. وقتها كنت في عمر التاسعة أراقب بناء بيت الشعر القديم الكبير جداً الذي كان يمتلكه جدي أبو عبدالله، لدى الانتهاء من تشييده وبعد "غز الراية" بدأ إطلاق الرصاص في السماء بكثافة من بنادق إنجليزية قديمة تعود ملكية إحداها لجدي.

"غز الراية" يعني وضع العلم فوق بيت الشعر، أي بدء الاحتفالات بالعرس لثلاث ليالٍ متواصلة.

شرق السكة ليس كغربها

نحن نسكن في محافظة الكرك جنوبي الأردن، حيث رسمت سكة الحديد الحجازي عام 1900 الحد الفاصل بين ما هو بدوي وما هو ليس كذلك، فكل ما هو شرق سكة الحديد بدوي وكل ما هو غربها مدني أو فلاح،  هذا التقسيم لا يزال واضحاً حتى يومنا هذا، تقطع سكة الحديد هذه دمشق إلى المفرق إلى معان وصولاً إلى السعودية، وكل القبائل الموجودة شرق السكة كانت تُسمى قبائل بادية الشام.

كانت الكرك قديماً تقسم إلى "الغرابا و"الشراقا"، أو الشرقية والغربية، وكانت الغرابا تضم قبائل مسلمة وقبائل مسيحية شكلت تحالفها الذي ظل موجوداً إلى اليوم، شيخ الكرك الغرابا من عشيرة المجالي المسلمة، وفي العام 2017 شهدت المنطقة تنصيب شيخ مشايخ الكرك الجديد، وهو الشيخ عاطف عطوي المجالي.

رسمت سكة الحديد الحجازي عام 1900 الحد الفاصل بين ما هو بدوي وما هو ليس كذلك، فكل ما هو شرق سكة الحديد بدوي وكل ما هو غربها مدني أو فلاح، القبائل الموجودة شرق السكة كانت تُسمى بادية الشام

يحدث تنصيب الشيخ من خلال سلطة أكبر رجال الدين المسيحيين، وهو طقس متبع منذ القدم حيث تتم المبايعة بعد أن يربط القسيس منديلاً أحمر في رقبة الشيخ الجديد الذي آلت له المشيخة بعد وفاة أبيه واتفاق المشايخ عليه، بعد أن يطوق رجل الدين المسيحي عنق شيخ المشايخ يرد بقوله:

"أنتم منا ونحن منكم، و كلٌّ منا الله يعينه على دينه.

الذي يؤذي أحداً منكم يؤذينا والله على هذا شهيد.

تبنون كنائسكم مثلما نبني مساجدنا وجوامعنا.

عيالنا عيالكم في الخير والشر.

بناتنا من بناتكم وعرض الكركيات واحد.

لا فرق بين النصارى والمسلمين، والله وكتبه ورسله يشهدون على ما نقول"

رقصة المرأة بالسيف بين الرجال

في عرس عمي عبدالله كنت صغيراً بما يكفي للتنقل بين الرجال والنساء، وكبيراً بما يكفي لرصد المشاهد الجديدة، تلك كانت المرة الأولى التي أشاهد فيها بيت الشعر وأستمع لأغاني العرس وأراقب هذا العدد الكبير من الحضور.

كانت النسوة يرددن أغنية "دن القلم وابيض القرطاس" بصوت عذب وحزين رغم الفرح.

ذهبت مسرعاً للفرح عند الرجال حيث كان صف السامر طويلاً ويصدح بكلمات لم أفهم منها الكثير "هولو هولو بيك يا ولو هي يا حليفي يا ولو" كلمات جديدة غير مفهومة وكأنها جاءت من ماض سحيق.

وقتها طالب الجميع أن تحضر جدتي أم عبدالله عند الرجال و"تحوشي" لهم، وتحت إصرار الجمع كان لهم ما أرادوا، وحضرت جدتي ورقصت أمام الرجال بحركاتها المثقلة، وقفت يومها مذهولاً  وكانت هذه أول وآخر مرة أشاهد بها جدتي ترقص إذ توفيت بعدها بأربع سنوات.

طالب الجميع أن تحضر جدتي أم عبدالله عند الرجال و"تحوشي" لهم، وتحت إصرار الجمع كان لهم ما أرادوا، وحضرت جدتي ورقصت أمام الرجال بحركاتها المثقلة

عرف البدوي الصحراء منذ آلاف السنين وتكيف مع بيئتها وليّن قسوتها، ورافقه الجمل في هذه الرحلة حتى استمد وزن غنائه الشهير "الهجيني" من حركة الجمل وإيقاعه "الهجن"، ومنه جاء السامر.

السامر

أضافت اليونسكو السامر للتراث الثقافي العالمي هو لون الغناء الرتيب في ليالي الفرح عند البدو الذي تدب به الحماسة مع "الحوشي"، وهو في الأصل مبارزة شعرية في طلب "الحاشي" التي هي بالعادة أجمل نساء القبيلة التي لا تنزل للرقص إلا بعد طلب المرددين من معزبهم -أي مضيفهم- حضورها، وما بعد ذلك من الغناء ما هو سوى سرد لأمجاد القبيلة وتاريخها الشفهي. حين ترقص الـ"الحاشي" فهي ترقص بالسيف والعباءة، وفيها تقال أجمل الأشعار، مثل:

"لا يا معزبنا تخير   الستر ولا الفضيحة

واطلع لربوعنا حاشي  من البنات المليحة"

وكثيراً ما كان منشد القصيد يقصد فتاة معينة يحبها، فقد كان السامر مختلطاً في السابق؛ الشباب يجلسون في صف السامر المقابل لبيت الشعر، بينما تجلس في مقابلهم نسوة القبيلة مع الرجال الطاعنين في السن الذين لا طاقة لهم بالسامر.

يحدث تنصيب شيخ المشايخ من خلال سلطة أكبر رجال الدين المسيحيين في المنطقة، وهو طقس متبع منذ القدم حيث تتم المبايعة بعد أن يربط القسيس منديلاً أحمر في رقبة الشيخ الجديد الذي آلت له المشيخة بعد وفاة أبيه واتفاق المشايخ عليه

لا تزال عادة الحوشي موجودة في منطقتنا إلى اليوم، لكن مع الأسف تم استبدال الأناث من القبيلة برجال يتنكرون بزي نساء، بينما تحضر بعض القبائل راقصات من الغجر مقابل مبلغ من المال، لكن في الحفلات المغلقة داخل الصالات ما زالت الحاشي بنت العم موجودة ولكن ليس للعلن.

البدوية ليست ضعيفة ولا مكسورة كما تقول المسلسلات

الراسخ في الوجدان العربي أن المرأة البدوية هي الضعيفة المُزوّجة لإبن عمها عنوة والمنكفئة على الأعمال المنزلية وتربية الأطفال وجلب المياه من عيون الماء.

كان للدراما البدوية دور في تكريس هذه المفاهيم والصورة المنغلقة عن البدويات، وكانت للإنتاجات التلفزيونية الأردنية والسورية الموجهة للخليج دور في تصدير نماذج محافظة جداً في الدراما البدوية عن النساء، وهو ما جعل هذه الصورة المكرسة تتحول إلى حقائق ثابتة عن البدو عند الكثيرين.

كانت هذه المسلسلات تخاطب ثقافة سلفية وهابية وتنكر على البداوة أنها حاربت هذه الوهابية في السابق، وحاولت الاحتفاظ بهويتها العربية الحرة قبل أن يقوم محمد بن عبدالوهاب بالتحالف مع ابن سعود في نهايات القرن الثامن عشر في حلف قبلي ديني نتج عنه دولة عظيمة قامت على التوسع ونشر فكر جديد لم يكن من قبل.

شُنت حملات وغزوات كبيرة على القبائل البدوية التي تسكن نجد والحجاز، وباتت خيارات البدو محدودة إما القتل وقطع الرأس، أو الاستسلام عبر اتباع الفكر الوهابي ودفع الجزية، أو الخيار الأخير وهو الهرب إلى مناطق أبعد لا سلطة للوهابية عليها، ولذلك نجد كثيراً من القبائل اختارت الهروب خارج الجزيرة نحو بلاد الشام من بينها قبيلتي التي اختارت الذهاب للكرك.

كان البدو يطلقون على الوهابيين لفظ "المدينة" وتعني بالبدوي المُتدينين، بينما كان "المدينة" يصفون البدو في الأردن بالكفار

بقيت حروب البدو مع الوهابية حتى العام 1924 إذ وصلت جيوش الوهابية إلى تخوم العاصمة الأردنية عمان، وهناك هزمتهم عشائر البلقاوية وبني صخر، وكان البدو يطلقون على الوهابيين حينها لفظ "المدينة" وتعني باللفظ بالبدوي المُتدينين، بينما كان "المدينة" يصفون البدو في الأردن بالكفار.

توطين البدو وضياع عادات بيت الشعر

في بداية العام 1900 دخل "الطابو" وبدأ توزيع الأراضي وتقسيمها، وهو طعم أحبه البدوي، فتحولت معارك القبيلة ضد الدولة العثمانية أو الفلاحين  إلى معارك داخلية في تقاسم الأرض، وبعدها ذابت الهوية البدوية ونتج مجتمع أميل إلى الريف والمدينة، مما حول البداوة إلى نوع من الفلكلور نستحضره في المناسبات.

أما في عملية الإنتاج،  فيمكن القول إن البدوي يحتقر كل مراحلها، فهو يرفض الزراعة والصناعة، لأنه يعتبرهما من مُخلات المروءة لديه، ولا يزال كثير من البدو يعتبرون الزراعة خصوصاً من العار، لارتباطها تاريخياً بالعبودية أو السخرة في مزارع الإقطاع.

نتج في بلاد الشام شكل جديد من الاستقرار البدوي، فصار البدوي يسكن بيوت الطين على رؤوس الجبال شتاء، ويعود لبيوت الشعر صيفاً في رحلة البحث عن مراعٍ لأغنامه، ولذا امتلك جدي بيت شعر وبيت طين، كان آخر استخدام لبيت الشعر في عرس عمي عبدالله عام 1997، أما بيت الطين فتحول إلى خربة الآن، لكن لا تزال أطلاله موجودة في إحدى قرى الكرك.

كانت جدتي أم عبدالله هي التي تهتم بترميم وإعادة غزل المناطق المتهالكة من بيت الشعر، وكانت تغزلها من شعر الماعز ووبر الإبل، بعد رحيلها أكل العفن بيت الشعر العظيم، وتم إتلافه، ومذاك صارت المناسبات العائلية تقام في صالات الأفراح والقاعات الكبيرة أو في الخيم الهندية.

الحوشي هو في الأصل مبارزة شعرية في طلب "الحاشي" التي هي بالعادة أجمل فتيات القبيلة التي لا تنزل للرقص إلا بعد طلب المرددين من معزبهم -أي مضيفهم- حضورها

مع اختفاء بيت الشعر اختفت عادة الحوشي أيضاً، وما عدنا نشاهد رقص الجدات والنساء في الأعراس ولا ترديد أبيات الشعر التي تطلب أجمل فتاة في القبيلة لتنزل بسيفها بين الرجال.



رصيف22 منظمة غير ربحية. الأموال التي نجمعها من ناس رصيف، والتمويل المؤسسي، يذهبان مباشرةً إلى دعم عملنا الصحافي. نحن لا نحصل على تمويل من الشركات الكبرى، أو تمويل سياسي، ولا ننشر محتوى مدفوعاً.

لدعم صحافتنا المعنية بالشأن العام أولاً، ولتبقى صفحاتنا متاحةً لكل القرّاء، انقر هنا.

WhatsApp Channel WhatsApp Channel

نرفض أن نكون نسخاً مكررةً ومتشابهة. مجتمعاتنا فسيفسائية وتحتضن جماعات كثيرةً متنوّعةً إثنياً ولغوياً ودينياً، ناهيك عن التنوّعات الكثيرة داخل كل واحدة من هذه الجماعات، ولذلك لا سبيل إلى الاستقرار من دون الانطلاق من احترام كل الثقافات والخصوصيات وتقبّل الآخر كما هو! لا تكونوا مجرد زوّار عاديين، وانزلوا عن الرصيف معنا، بل قودوا مسيرتنا/ رحلتنا في إحداث الفرق. اكتبوا قصصكم، فكل تجربة جديرة بأن تُروى. أخبرونا بالذي يفوتنا. غيّروا، ولا تتأقلموا.

0:00 -0:00
Website by WhiteBeard