شاركوا في مهمّتنا،
بل قودوها

ضمّ/ ي صوتك إلينا!
من العائلة المالكة... إقالة وزيرة بحرينية سابقة رفضت مصافحة سفير إسرائيل

من العائلة المالكة... إقالة وزيرة بحرينية سابقة رفضت مصافحة سفير إسرائيل

انضمّ/ ي إلى مجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات”.

هدفنا الاستماع إلى الكل، لكن هذه الميزة محجوزة لمجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات"! تفاعل/ي مع مجتمع يشبهك في اهتماماتك وتطلعاتك وفيه أشخاص يشاركونك قيمك.

إلى النقاش!

سياسة نحن وحرية التعبير

السبت 23 يوليو 202205:24 م

"من القلب ألف شكر لكل رسالة وصلتني، وحدها المحبة تحمينا وتقوّينا"، بهذه الكلمات ردت الوزيرة البحرينية السابقة، مي بنت محمد آل خليفة، على رسائل الدعم والمحبة التي وصلتها عقب إقالتها من منصبها الحكومي الرفيع كرئيسة لهيئة البحرين للثقافة والآثار إثر رفضها مصافحة السفير الإسرائيلي لدى البحرين إيتان نائيه.

كانت الشيخة مي، وهي من أفراد العائلة الحاكمة في المملكة، تترأس هيئة البحرين للثقافة والآثار منذ شباط/ فبراير 2015، قبل إقالتها بصورة مفاجئة خلال زيارة حالية رسمية لها لدول البلقان.

وطبّعت البحرين علاقتها مع إسرائيل بموجب اتفاقيات أبراهام الموقعة في سبتمبر/ أيلول عام 2020. وترتب على هذا التطبيع تبادل البعثات الدبلوماسية بين الجانبين وتعاون ثنائي على جميع الأصعدة تقريباً منذ ذلك الحين، في ظل حديث عن وجود رفض شعبي لهذا الموقف الرسمي.

"سنتذكر وقفاتك التاريخية"... إقالة الوزيرة السابقة #مي_بنت_محمد من منصب حكومي رفيع إثر رفضها مصافحة السفير الإسرائيلي لدى #البحرين. تضامن عربي واسع معها وهي ترد: "وحدها المحبة تحمينا وتقوينا"

ما القصة؟

والشيخة مي هي كاتبة وباحثة في مجال التاريخ، وتُدير مجموعة من المراكز الثقافية والبيوت الفنية، علاوة على كونها مؤسسة ورئيسة مجلس أمناء "مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث" منذ عام 2002. وكانت أول وزيرة للثقافة والإعلام في دول مجلس التعاون الخليجي إذ ترأست وزارة الإعلام والثقافة بين عامي 2008 و2010، ثم وزارة الثقافة بين عامي 2010 و2014.

ولديها جهود عربية مثمرة، كشخصية رائدة في المشهدين الثقافي والفني العربيين، من أبرزها تأسيس "المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي". وكانت ضمن النساء الـ50 الأكثر تأثيراً في العالم العربي وفق تصنيف مجلة فوربس لعام 2005. وحاصلة على جوائز وأوسمة رفيعة في مجالات الثقافة والفن والتراث والعمارة.

وكانت الشيخة حاضرة في مجلس عزاء أقامه السفير الأمريكي بالبحرين ستيفن بوندي، يوم 16 حزيران/ يونيو 2022، لوالده، حين رفضت مصافحة السفير الإسرائيلي إيتان نائيه، وغادرت منزل السفير الأمريكي مطالبةً عدم نشر أي صورة لها في المناسبة.

"تعبير حقيقي عن مواقف الشعب البحريني الأصيل الداعمة للحق الفلسطيني والرافضة لدمج الاحتلال في المنطقة"... إشادة عربية واسعة بالشيخة #مي_بنت_محمد_آل_خليفة بعد إقالة ملك #البحرين لها إثر رفضها مصافحة سفير إسرائيل

وبينما أفاد معلقون عبر الإنترنت باعتقادهم أن هذا الموقف من الشيخة مي يقف وراء إقالتها المفاجئة، رجّح موقع "خليج 24" أن تكون مواقفها "الخلافية" و"المتمردة" سبباً في ذلك، ومن أبرز ما أشار إليه رفضها التطبيع مع إسرائيل و"تهويد الأحياء القديمة بالعاصمة المنامة" وكذلك "مقترح للسماح لمستثمرين يهود أمريكيين بتشييد حي يهودي" في البلاد.

وفي 21 تموز/ يوليو الجاري، أصدر العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة مرسوماً ملكياً بتعيين الشيخ خليفة بن أحمد بن عبدالله آل خليفة رئيساً لهيئة البحرين للثقافة والآثار "من تاريخ صدوره"، دون أي إشارة إلى إقالة الشيخة مي أو توليها جهة حكومية أخرى.

وفي 22 تموز/ يوليو، غطّت وكالة الأنباء البحرينية (بنا) زيارة الشيخة مي لألبانيا ولقائها رئيس الوزراء هناك بوصفها "رئيسة مجلس أمناء مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث" فقط.

"خسرت منصبها وربحت نفسها"

وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي العربية بعبارات الفخر والإشادة بما فعلته الشيخة مي، وأثنى المعلقون على انتمائها لعروبتها وإعلائها مبادئها على المناصب والمكاسب. كما وصفوها بأنها "قويّة وصاحبة مبدأ ورأي حر".

وزيرة الثقافة والإعلام بين عامي 2008 و2010، وإحدى اللنساء الـ50 الأكثر تأثيراً في العالم العربي عام 2005 بحسب "فوربس"… من هي الشيخة #مي_بنت_محمد سليلة "آل خليفة" التي ترفض التطبيع مع إسرائيل؟

غرّد الصحافي الكويتي سعد السعيدي، قائلاً إن الشيخة مي "لم تخالف ضميرها وثقافتها ومبادئها التي ولدت وتربّت وعاشت عليها، فرفضت مصافحة سفير الكيان الصهيونى في حفل عزاء لكن هذا الموقف النبيل كان ثمنه إقالتها من منصبها. تحية تقدير لتلك السيدة التي أعلت قيمها فوق مناصب زائلة".

وقالت الإعلامية اللبنانية غادة عويس عبر تويتر: "رفضت مصافحة المحتل فأقالها ملك البحرين من منصبها. خسرت منصبها وربحت نفسها واحترام الناس ومحبتهم. الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، كل الاحترام لكِ". واكتفى المدون السعودي فهد الغفيلي بالقول: "أيُّ عارٍ سيلحق الخونة المطبّعين!"

وشدد الكاتب والناشط السياسي الفلسطيني أدهم أبو سلمية على أن ما فعلته الشيخة مي "تعبير حقيقي عن مواقف الشعب البحريني الأصيل الداعمة للحق الفلسطيني والرافضة لدمج الاحتلال في المنطقة".

ووجهت لها البحرينية عائشة الغنّام الشكر، قائلةً: "وبك كان للمرأة البحرينية بصمة ترفع الرأس #مي_بنت_محمد سنتذكر وقفاتك التاريخية فأصبح منصبك أكبر #البحرين. شكراً من القلب". وكتبت مواطنتها أمل الدوسري: "تحية شامخة مثل شموخك، تحية ممزوجة بالحب كحبك لهذا الوطن الذي يسكن أعماقك ولا يفارقك أبداً... كل التقدير منا لكِ لإنجازاتكِ التي تشهد لها كل المحرق والمنامة بل كل البحرين. دمتِ قامة وهامة عالية أينما حللت".
إنضمّ/ي إنضمّ/ي

رصيف22 منظمة غير ربحية. الأموال التي نجمعها من ناس رصيف، والتمويل المؤسسي، يذهبان مباشرةً إلى دعم عملنا الصحافي. نحن لا نحصل على تمويل من الشركات الكبرى، أو تمويل سياسي، ولا ننشر محتوى مدفوعاً.

لدعم صحافتنا المعنية بالشأن العام أولاً، ولتبقى صفحاتنا متاحةً لكل القرّاء، انقر هنا.

معيارنا الوحيد: الحقيقة

الاحتكام إلى المنطق الرجعيّ أو "الآمن"، هو جلّ ما تُريده وسائل الإعلام التقليدية. فمصلحتها تكمن في "لململة الفضيحة"، لتحصين قوى الأمر الواقع. هذا يُنافي الهدف الجوهريّ للصحافة والإعلام في تزويد الناس بالحقائق لاتخاذ القرارات والمواقف الصحيحة.

وهنا يأتي دورنا في أن نولّد أفكاراً خلّاقةً ونقديّةً ووجهات نظرٍ متباينةً، تُمهّد لبناء مجتمعٍ تكون فيه الحقيقة المعيار الوحيد.

Website by WhiteBeard