"نقدم نوعاً مختلفاً عن المُتاح"... حوار مع فرقة "الميناء" المصرية

الجمعة 25 مارس 202205:29 م

خطوات ثابتة مكللة بالنجاح لفرقة "الميناء" في الإسكندرية، ذلك بجانب شعور أعضاء الفرقة بالسرور لتقاسم المسرح مع أقدم فرقة نوبية بالإسكندرية "هاي دام". ليس هذا فحسب، فأعضاء الفرقة لديهم طموح يتجسد في مشاركتهم بمسابقة aloft الموسيقية في الإمارات، وفوز أغنيتهم gta، في تلك المسابقة، علماً بأن تلك الجائزة تعد أولى الجوائز التي يحصلون عليها، وهي أيضاً الجائزة التي جعلتهم يشعرون أنهم فعلوا شيئاً.

تمثلت الجائزة في ذهابهم لتسجيل تراك gta في إستوديوهات "إيه بي روود"، وكان أول تراك مصري يتم تسجيله لفرقة الميناء هناك، وهناك أيضاً إمضاء لفرقة الميناء على الحائط الخاص بـ Abbey Road Studios. وعن القاهرة فهم أيضاً يستعدون لتحقيق مزيد من الانتشار داخلها.

"نقدم نوعاً مختلفاً كثيراً عن المتاح، وبروح جديدة، وأتمنى أن يكون ذلك مؤثراً في المستقبل"

سألنا جون صادق، عضو الفرقة، عن رؤيته لمسيرة الفرقة وأهم المحطات في تاريخها، فردّ: "أهم المحطات في تاريخ فرقة الميناء أعتقد أنها الانطلاقة، خاصة أنها كانت انطلاقة مختلفة، في وقت كانت جميع الفرق فيه تشبه موجة التراب الحالية، وكانت فرقة الميناء الأولى في إلغاء فكرة (الدرامز)، لتصبح الفرقة بدون (عِدة كتير)؛ لذا كان الأمر بأكمله (أكواستيك)، ثم بدأت مرحلة أخرى من دخول الإليكترونيك، وأشياء أخرى حديثة جعلت الأعين تنظر خارج مصر وداخلها. ومن هنا بدأت الفرقة تشارك في مهرجانات خارج مصر، وهكذا أصبحت أغانينا تُسمع في أكثر من دولة، ولدينا مستمعون في الإسكندرية أكثر من القاهرة، التي نُعد غير معروفين بقدر كاف بها، رغم ذلك فرقتنا معروفة بشكل كبير في كل من المغرب، ودبي، وفرنسا".


عن تقاسم فرقة الميناء المسرحَ مع فرقة "هاي دام" وهي أقدم فرقة نوبية بالإسكندرية، قال جون إن "التجربة تتمثل في كونهم شركاءنا في الحفلات، واشتركنا معاً في رحلة الـ unfpa واشتركنا أيضاً في أكثر من حفلة بمكتبة الإسكندرية، والمميز في شراكتنا تلك الروح الواحدة، وهو ما يجعلنا نشعر بالراحة معاً على المسرح، وهكذا جمهورهم وجمهورنا".

تراك "صاحب"

فرقة "الميناء" تتقاسم المسرح مع أقدم فرقة نوبية بالإسكندرية "هاي دام" في "روح وحدة"

"قابلنا أحمد بهاء في أحد الأيام التي كنا نُحيي خلالها حفلة صغيرة، وعبّر أحمد بهاء وقتها عن حبه لمشروعنا، وعرضنا عليه أن يشارك معنا في أغنية، وبالفعل وافق، وقام بتسجيل الجزء الخاص به بأحد الأماكن الخاصة به في القاهرة، والفرقة سجّلت في الإسكندرية، والأمر لم يستغرق وقتاً طويلاً، ففور انتهاء التسجيل قمنا بتصوير الكليب، وكنا سُنحيي حفلة لفرقتنا بالإسكندرية حضرها أحمد بهاء، وقمنا بالتصوير. وفي اليوم الثاني، وكان التأخير متعلقاً بالفيديو، ولكن حين تم طرح الفيديو حقق نجاحاً رهيباً"؛ هكذا شرح لنا جون تفاصيل عن تراك "صاحب" الذي اجتمع فيه كل من فرقة الميناء وأحمد بهاء.


من يكتب كلمات الأغاني للفرقة؟ نتساءل، فيردّ جون أنه لا يوجد شخص محدد بالفرقة يقوم بكتابة الأغاني، على سبيل المثال، هناك أغان للفرقة قام بكتابتها أحمد سعد، وقام زيزو بكتابة أغاني أحمد سعد، وهناك أيضاً أغان قام بكتابتها "الفوكال" الأساسي يوسف. كما أن هناك أغاني أخرى يقوم هو بكتابتها وأخرى يشترك في كتابتها هو ويوسف. وأكد أنه "من الممكن أحياناً أن نقوم بعمل ورشة عمل لنقوم بكتابة الأغاني، لذا فالأمر غير مقتصر على شخص بعينه".

المشاركة في مهرجان "البوليفارد"

فرقة الميناء هي أول فرقة مصرية تُشارك في المهرجان العالمي "البوليفارد" بالرياض، السعوديّة، والذي يُقام منذ 18 عاماً وتم إطلاقه عام 2002، ويتم به استقبال العديد من الفرق من كل أنحاء العالم. قال لنا جون عن مشاركة الفرقة في هذا المهرجان إنهم شاركوا في هذا المهرجان إلى جانب فرق من جميع أنحاء العالم، مثل دوج ديودي، ديّز دروز، غراند توتو، وكانت أيضاً فرق من تونس ميتال وروك، لذلك كانت أيام المهرجان "مليانين مزيكا والموضوع ما بيفضاش".

وحصلت فرقة الميناء على دعم من المورد الثقافي بالقاهرة بالسفر إلى فرنسا لمهرجان "فيمو" من منحة "وجهات".

في مسابقة aloft الموسيقية في الإمارات

 مسابقة aloft الموسيقية في الإمارات كانت مسابقة عبر الإنترنت، عرفت فرقة الميناء بها وتقدمت للمشاركة بها، وكانت المسابقة بين 400 كيان موسيقي، وفي النهاية تم تصفية العدد إلى 20 كيان، ومن الـ20 تم التصويت، و"قمنا بعمل تسويق ليتم التصويت لنا وهو ما حدث بالفعل، وبناء على ذلك أصبحنا ضمن الفرق الأربع المرشحة للنهائيات في دبي"، وكانت تلك المرة الأولى لفرقة الميناء في دبي، "ولكن شعرنا بأن الموضوع كبير علينا"، لكونها المرة الأولى التي نرى مثل ذلك.

فرقة "الميناء" هي أول فرقة مصرية تُشارك في المهرجان العالمي "فيزا فور ميوزك" بالمغرب

و"بالفعل فزنا حينها، وكان معنا 4 كيانات موسيقية، والميناء هي الفرقة الرابعة، وكانت أغنية gta هي التي فازت في هذا اليوم، وكانت تلك الجائزة هي أولى الجوائز التي نحصل عليها، وجعلتنا نشعر (إننا عملنا حاجة)".

مسابقة aloft الموسيقية، كانت بالتعاون مع "يونيفرسال"، وكانت الجائزة أن تذهب الفرقة الفائزة إلى تسجيل تراك في "إيه بي روود"، فسجلت الفرقة تراك gta في "إيه بي روود"، وكان أول تراك مصري يتم تسجيله هناك. ليس هذا فحسب، فهناك أيضاً إمضاء لفرقة الميناء على الحائط الخاص بـAbbey Road Studios.

أشهر أغاني فرقة الميناء

أشهر أغاني فرقة الميناء هي "إسكندرية"، و"الأهلي"، و"صاحب". يقول جون إن هذه الأغاني هي ضمن قائمة الأغاني القديمة للفرقة، لذا تم الاستماع لتلك الأغاني بشكل جيد و"أخدت حقها"، وحققت أغنية "إسكندرية" على موقع "ساوند كلاود" نصف مليون استماع قبل أن يتم نشرها على موقع يوتيوب، وهكذا تراك "صاحب"، كانت أرقامه مرعبة بالنسبة لموقع ساوند كلاود.

فرقة الميناء في الإسكندرية

صندوق الأمم المتحدة ورحلات في محافظات مصر

مع صندوق الأمم المتحدة قامت الفرقة برحلة في كل محافظات مصر (صعيد مصر، بورسعيد، كفر الشيخ، قنا، الأقصر)، وفي جميع تلك المحافظات قدمت حفلات بالشراكة مع فرقة "هاي دام"، سحر الزغبي، ومشروع ياسمين، وتم كل ذلك بالتعاون مع الأمم المتحدة.

كانت هناك طاقة "حلوة جداً" خاصة "لمن كانوا يرون المسرح لأول مرة، أو حفلة بالشكل الذي تم تقديمه، لاسيما أن الحفلات كانت مجانية، وبالنسبة لي فرحة الأشخاص الذين كانوا يرون مسرحاً لأول مرة، كانت تمنحني وتمنح أعضاء الفرقة طاقة كبيرة لنُكمل، وجعلتنا نشعر بامتنان"، كما عبّر جون صادق.

أسباب غياب بعض الفرق عن المشهد

عن عياب بعض الفرق عن المشهد مثل فرقة "عشرة غربي" سألنا جون، فقال: "في ظل غياب بعض الفرق، أرى أن الأمر متعلق بعلاقة أعضاء الفريق، وحجم الوقت الذي عملوا معاً فيه، وهل لديهم القابلية ليُكملوا معاً أم لا. كما أرى أن هناك أكثر من عامل. (الموضوع مش كيان واحد ماشي بدماغه)، ولكن هناك أكثر من شخص. كما أن أعضاء الفرقة جميعهم شركاء، وليس لدى شخص نسبة أكبر من غيره، وكوننا أعضاء فرقة نحاول (نهندل بعض دا أصعب من المزيكا نفسها اللي بتطلع)، وبالطبع هناك من يستطيع الاستمرار وآخرون غير قادرين على ذلك، وتلك هي (سنة الحياة)".

أحلام فرقة الميناء وطموحها لعام 2022

وختاماً هكذا عبر جون عن أحلام فرقة الميناء وطموحها لعام 2022: "أتمنى أن نعود مرة أخرى للسفر لتقديم المحتوى الخاص بنا في الخارج، ونبدأ في دخول القاهرة، ويصبح لدينا قاعدة أكبر، لأن الأمر لم يعد أندرغراوند، ولكنه أكبر من ذلك. بالإضافة إلى أننا نقدم نوعاً مختلفاً كثيراً عن المتاح، وبروح جديدة، وأتمنى أن يكون ذلك مؤثراً في المستقبل، خاصة أننا غير راغبين في تغيير هويتنا. بمعنى أننا لا نرغب في تغيير كوننا فرقة، ولا نرغب في وجود solo artist ، ونقدم شيئاً جديداً أيضاً على التراب والراب".

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard