عُيّرت بـ"تحرير الكويت"… السعوديون ساخطون على الفنانة الكويتية هيا الشعيبي

الخميس 1 أكتوبر 202004:24 م

#هيا_الشعيبي_تسيء_للسعودية، وسم انتشر خلال الساعات الماضية حاملاً معه هجوماً شديداً من المغردين في السعودية والإمارات على الفنانة الكويتية الكوميدية، تضمن تذكيراً لها بأن بلد الحرمين "هي التي حررت الكويت من غزو صدام حسين".

وكانت الشعيبي قد نشرت عبر حسابها على سناب شات مجموعة من الصور من مراسم دفن وعزاء أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. 

من بين الصور التي نشرتها، صورةً لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني يظهر عليه الحزن فيها وقد علقت عليها بالقول: "ونعم الجار". وصورة ثانية له وهو جالس في المسجد بانتظار الصلاة على الجثمان على ما يبدو، وكتبت عليها: "الأمير الوحيد الذي حضر جنازة والدنا. يا جعلها تبطي سنينك". وهنالك صورة ثالثة بدا فيها أمير قطر على وشك البكاء أثناء صلاة الجنازة، وعلقت عليها: "جعلنا ما نبجيك (نبكيك)".

وتجدر الإشارة إلى أن صحيفة "القبس" الكويتية، بعدما نشرت الصورة، عادت لتعتذر وتنوه بأنها صورة مفبركة وأعادت نشر صورة ثانية لا يبدو فيها أثر لدموع الأمير القطري.

لكن الصورة التي أشعلت غضب السعوديين، وفق ما تظهر تعليقاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هي لأمير الكويت الراحل رفقة تميم وكان تعليق الشعيبي عليها: "اللهم إنه كان نصيراً للحق وعدواً للباطل، اللهم ارحمه برحمتك". 

بعد دعائها بالرحمة لأمير بلادها الراحل... اتهام للفنانة الكويتية هيا الشعيبي باستفزاز السعوديين واعتبار أن قطر هي الجانب المحق في الأزمة الخليجية. معايرة لها بمكاسبها من الدراما السعودية وترَحّم على صدام حسين نكايةً بها

اعتبر معلقون سعوديون، وإماراتيون أيضاً، أن في التعليق "همزاً ولمزاً" بأن قطر هي التي على حق في النزاع الخليجي المعروف بـ"حصار قطر". وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد أعلنت في حزيران/ يونيو عام 2017، مقاطعة قطر وفرض حصار جوي عليها على خلفية اتهامات لها بتمويل الإرهاب نفتها الدوحة مراراً.

"تحمل معاني كثيرة"

وهاجم سعوديون كثر الفنانة الكوميدية فور تداول الصور من حسابها، قائلين إن "الصور وتعليقاتها تحمل معاني كثيرة".

ولفت البعض إلى أنها "أمعنت في الوقاحة" بحذف الأمير سلمان من الصورة لتميم والشيخ صباح، لافتين إلى أن العاهل السعودي هو الذي استضافهما (حين التقطت الصورة المثيرة للجدل) على أرض المملكة. ولم يتسن لرصيف22 التأكد من صحة ذلك الزعم.

وانتُقدت  لعدم ذكر اسم العاهل السعودي كاملاً إذ اكتفت بالإشارة إليه بـ"الملك سلمان"، مع ذكر النعي الذي رثى به أمير الكويت الراحل. 

ومن الصور التي نشرتها الشعيبي، صورةً للأمير صباح رفقة العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز. وشكك سعوديون في نيّتها، متسائلين: "لماذا لم تنشر صورة الأمير الراحل مع الملك سلمان وولي عهده؟".

وشهد الهجوم معايرة للشعيبي بأفضال السعودية عليها وأحياناً على بلدها. فقال معلقون سعوديون إنها "ناكرة للجميل" و"تصف السعودية بالباطل بعد أن أكلت من خيرها"، مطالبين بحرمانها من دخول بلدهم أو المشاركة في مسلسلاتهم ومسرحياتهم ومواسمهم الفنية حتى "تكون عبرة لغيرها". وكانت الشعيبي قد اكتسبت شعبية من مشاركتها في الموسم الثامن من المسلسل السعودي الكوميدي الشهير "طاش ما طاش" عام 2000.

وشارك ناشطون إماراتيون في الهجوم عليها، معربين عن دهشتهم: "الحين السعودية والإمارات باطل؟".

كما لفت متابعون إلى توجيه الملك سلمان بالصلاة على أمير الكويت الراحل صلاة الغائب في "أشرف وأطهر بقاع الأرض" الحرم المكي.

"هذا وقت فتن؟"... كويتيون يرفضون معايرة سعوديين لهم بـ"تحرير الكويت"، قائلين إن هيا الشعيبي "لا تمثل إلا نفسها"، ويؤكدون أن علاقات السعودية والكويت "أكبر من جيل غير واعٍ"

مُعايرة بـ"تحرير الكويت"

وسأل مغردون: "نسيت مَن رد الكويت من صدام؟" فيما استخدم آخرون صيغة دعائها في الترحم على الرئيس العراقي الراحل الذي غزا الكويت عام 1990 نكايةً بها.

وأكد آخرون إن بلدهم "التي حررت الكويت" بلد أفعال وليست محترفة "دس السم في العسل". ولعبت السعودية، بالتعاون مع الولايات المتحدة وعدة دول عربية دوراً مهماً في تحرير الكويت عام 1991 في ظل حكم ولي العهد الراحل الملك فهد بن عبد العزيز.

وذكر بعضهم مواقف مشابهة لمشاهير كويتيين في السوشال ميديا، واصفينها بالإساءة إلى السعودية برغم أن غالبيتها لم تتعدَّ الإشادة بحضور أمير قطر الجنازة.

وأشاد كثيرون بمنشور للفنان السعودي المقيم في الكويت، محمد الشعيبي، قال فيه: "السعودية خط أحمر. وقت فتن هذا؟". وهو ما اعتبروه "أقوى رد" على "إساءة" الفنانة الكويتية.

في المقابل، دافع فريق عن الشعيبي، معتبراً أنه "لا إساءة" في "ترحمها على أمير بلادها". وأشار إلى أنها لم تكن متحيزة إذ ذكرت نعي العاهل السعودي للأمير الراحل.

وأعرب كويتيون عن رفضهم الإساءة إلى بلدهم بسبب "مواقف لا تمثل إلا أصحابها". ونبهوا إلى أن تاريخ العلاقات بين الجارتين، السعودية والكويت، "أكبر من جيل غير واعي".

وعقب الهجوم عليها، نشرت الشعيبي مقطعاً مصوراً يظهر فيه الأمير الراحل إلى جانب العاهل السعودي الحالي، وعلقت عليه: "عمر عمري. اخيييه (عيب)، ربي لا تفرقنا. إخوان وحبايب وأهل إلى الأبد".

ومنذ بداية الأزمة الخليجية، وقفت الكويت على مسافة واحدة من طرفيها، وعرضت نفسها دوماً كوسيط للمصالحة بينهما.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard