"يصيب معارضي أمريكا"... مقتدى الصدر يزعم أن "كورونا" مؤامرة دبّرها ترامب

الأربعاء 11 مارس 202005:44 م

في إطار الروايات المتواترة، التي تزعم أن فيروس كورونا الذي يثير الفزع العالمي حالياً "مؤامرة"، اتهم الزعيم الشيعي العراقي البارز مقتدى الصدر الرئيس الأمريكي بنشره في دول العالم، لافتاً إلى أنه يصيب على الأغلب من وصفهم بـ"معارضي أمريكا".

وكتب الصدر في تغريدة عبر حسابه في تويتر في 11 آذار/مارس: "استوقفني قول ترامب ‘نقوم بعمل عظيم ضد فيروس كورونا، والوضع كان سيصبح أسوأ لولا تدخلنا‘. يا ترامب: أنت وأمثالك متهمون بنشر هذا المرض ولا سيما أن أغلب من يعاني منه هم معارضون لأمريكا".

وأضاف: "يا ترامب: بالأمس تدعي أن أمريكا أسقطت الإمبراطوريات العظيمة وقمعت الإرهاب، واليوم أنت تحارب فيروس لا يُرى بالعين المجردة! ألا تخجل من نفسك".

"حدث العاقل بما يعقل"... ناشطون يسخرون من الزعيم الشيعي البارز مقتدى الصدر بعد زعمه أن "كورونا مؤامرة" من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

"لا نرضى علاجك"

وتابع: "يا ترامب: قد ملأتم العالم حروباً واحتلالاً وفقراً وصراعات، واليوم تدعي أنك المعالج، وما انتشر هذا المرض إلا بسبب سياساتك الرعناء".

وختم: "يا ترامب: إن أي علاج يصدر منك ومن شركاتك الموبوءة، لا نرتضيه ولا نريده. فأنت لست عدو الله فحسب، بل عدو الشعوب وفيروس السلام الذي ينشر الحروب والآفات. لا ملجأ إلا لله".

وخلال ساعات، حصدت التغريدة أكثر من ألفي إعادة تغريد وسبعة آلاف إعجاب.

تشكيك وردود عليه

وتباينت التعليقات على الصدر بين ساخر ومعرب عن استيائه ومشكك في صدق نية الزعيم الشيعي وجديّة حديثه. قال مصطفى: "يا مقتدى: معظم الأدوية والاختراعات الطبية هي من أمريكا، فأرجوك ألا ترتضيها ولا تريدها لك ولجماعتك. أدوية القلب والسرطان معظمها اختراع أمريكا عدو الله. يا مقتدى: أمريكا اخترعت هذه الأدوية فماذا اخترعت جنابك غير القتل وتعليق الجثث والخطف. الآن فهمت جهل أتباعك من أين".

وذكّره معلّقون بأن "سلاحك وموبايلك وملابسك وسيارتك أمريكية. علاج الـ... ما تستخدمه إذا مو منشأ أمريكي أصلي. بنوكك التي تضع بها ملياراتك أمريكا مسيطرة عليها. افتخر عندما تصبح أقوى من أمريكا وعندك كل هذه الإمكانيات، حينها نصدقك وكلنا نحترمك"، لافتين إلى أنه "حدّث العاقل بما يعقل".

الزعيم الشيعي مقتدى الصدر يقول إنه لا يقبل ولا يرتضي أي علاج للفيروس من أمريكا، وناشطون يردون عليه: "سلاحك وموبايلك وملابسك وسيارتك أمريكية. بنوكك التي تضع فيها ملياراتك أمريكا مسيطرة عليها"

ووجه إليه مغردون السؤال الآتي: "فيروس جيش المهدي (الموالي له) اشكد قتل وخطف وغيب ناس منذ عام ٢٠٠٣ لليوم؟"، مؤكدين أن "ضحايا فيروس كورونا ما يوصل عددهم ربع ضحايا فيروس جيش المهدي وضحايا جنونك… ترامب ملاك أمام أفعالك".

وسأله آخرون السؤال نفسه الذي وجهه إلى ترامب قائلين: "لكننا نوافق على دخول أمريكا العراق وتدميرها لتسهيل وصولنا للحكم... ‘ألا تخجل من نفسك؟‘".

وأوضح محمد عقيل: "السيد مقتدى الصدر الذي جاء على الدبابة الأمريكية يرفض الدواء الأمريكي لمعالجة فيروس كورونا… تزلف ونفاق".

وشكك أحمد في صدقيته قائلاً: "العلاج إذا سوته أمريكا أنت أول واحد راح تستعمله، هذه المزايدات الغبية اقنع بها عبيدك".

وسخر منه معلق: "هسة ترامب ‘يجر أذنك‘ (يعاقبك) إذا ترجموا له هذه التغريدة"، واعتبر مغرد أنه هو نفسه "الفيروس شخصياً".

الجدير بالذكر أن نحو 100 إصابة بالفيروس سجلت في الولايات المتحدة إلى الآن.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard