شاركوا في مهمّتنا،
بل قودوها

لنبدأ من هنا!
اكتساح عربي في أسبوع باريس للموضة بالأساطير والفخامة...

اكتساح عربي في أسبوع باريس للموضة بالأساطير والفخامة... "بالصور"

انضمّ/ ي إلى مجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات”.

هدفنا الاستماع إلى الكل، لكن هذه الميزة محجوزة لمجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات"! تفاعل/ي مع مجتمع يشبهك في اهتماماتك وتطلعاتك وفيه أشخاص يشاركونك قيمك.

إلى النقاش!

حياة نحن والتنوّع

الأحد 30 يونيو 202412:51 م

في الرابع والعشرين وحتى السابع والعشرين من حزيران/يونيو 2024، استضافت باريس أحد عروض الأزياء الفاخرة لموسم خريف وشتاء 2024-2025. وبحلول هذا العام لم يعد غريباً وجود أسماء عربية مرموقة على قوائم مصمميها المنتقين بعناية بالغة.

قامت 27 دار أزياء بالمشاركة في العروض، من ضمنها ثلاثة مصممين لبنانيين، ومصمم سعودي واحد، وآخرين إيرانيين إلى جانب دور عريقة مثل "ديور" و"شانيل" و"جورجيو أرماني"، لنستشعر لوهلة وكأن موضة باريس باتت تستقي جمالها من سحر الشرق.

يقوم اتحاد الأزياء الراقية والموضة "FHCM"، والذي تأسس عام 1911، على تحديد مواعيد ومواقع أسابيع الموضة الفرنسية، والتي تعتبر تقويماً هاماً في عالم صناعة الموضة العالمية. يُعنى هذا الاتحاد بحماية مصطلح "الأزياء الراقية" "Haute Couture" قانونياً من خلال لجنة مسؤولة عن مراقبة وتصنيف ابتكار الأزياء التي تُعلن كـ"أزياء راقية"، وذلك من خلال معايير محددة تتعلق بالحرفية، والتخصيص، والإبداع، والخبرة المتواجدة في ورش العمل داخل باريس، ذلك كله تحت إشراف وزارة الصناعة. 

شاركت 27 دار أزياء في عروض أزياء ربيع وشتاء 2024-2025، من ضمنها ثلاثة مصممين لبنانيين، ومصمم سعودي واحد، وآخرين إيرانيين إلى جانب دور عريقة مثل "ديور" و"شانيل" و"جورجيو أرماني"، لنستشعر لوهلة وكأن موضة باريس باتت تستقي جمالها من سحر الشرق

كما أصبحت العروض تشمل ورش عمل خارج باريس، وذلك في حالة استيفائها لذات الشروط التي تتعلق بنشاطاتها، والتي تشبه تلك النشاطات التي يقوم بها أشهر مصممي الأزياء الراقية الباريسيين. 

أسبوع باريس للموضة


أسبوع باريس للموضة

إيلي صعب... أزياء أسطورية 

من المصممين العرب المشاركين، إيلي صعب، فدون شك استطاع "صعب" نقلنا إلى إحدى قصص الآلهة الأسطورية التي تمتلك جسد نصفه لامرأة وآخره لطير، ولعله اللقلق أو البجع.

استطاعت القتامة في الاختيارات اللونية وصولاً للأيفوري الحاد والمعدني أن تخلق جواً من الدراما والأسطورية الفخمة، ولكن بطريقة "صعب" الخاصة في الأنثوية الحادة. لم تختلف مجموعته هذه عن مجموعاته السابقة بتطريزها الدقيق وخطوطها الانسيابية ذات الحرفية العالية. لقد كان عرضاً من طيور اللقلق الساحرة! 

منذ بداياته المتواضعة في بيروت عام 1982، وعلى مدى أربعة عقود، استطاع "صعب" ابتداع أسلوب خاص به في الأزياء الراقية، يمكن أن نعتبره منهجاً خالداً. 

إيلي صعبأسبوع باريس لأزياء خريف وشتاء 2024-2025

إيلي صعب

زهير مراد... الأنوثة الحادة 

أما بالنسبة لزهير مراد، والذي بدأ عروضه في الأزياء الراقية منذ عام 2001، فقد استطاع مخالفاً لزميله أن يقحم التطريزات والأحجار الكبيرة والخرز على أزيائه وكأنها دخيل متسلق على الأقمشة المعقدة، بينما تظهر القطعة وكأنها تحاك من الأساس من هذه التطريزات عند "صعب".  

منذ بداياته المتواضعة في بيروت عام 1982، استطاع "صعب" ابتداع أسلوب خاص به في الأزياء الراقية، يمكن أن نعتبره منهجاً خالداً. بينما أظهر مراد الجانب الأنثوي الجريء في أزيائه، مضيفاً باستخدامه للأوشحة الطويلة والأردية الشامواه الضخمة والقفازات السوداء العالية ثقلاً كلاسيكياً لمجموعته

نجح "مراد" بأن يظهر الجانب الأنثوي الجريء في أزيائه، والذي يمكن أن نصفها بأنها "Edgy"، مضيفاً باستخدامه للأوشحة الطويلة والأردية الشامواه الضخمة والقفازات السوداء العالية ثقلاً كلاسيكياً لمجموعته، دون تلك الخفة الرومانسية التي نراها عند "صعب". أكدت الجاكيتات الراقية على البُعد الحاد الذي يحاول "مراد" تعزيزه. 

زهير مراد

زهير مراد

جورج حبيقة... الطبيعة هي الملهمة

نجح "جورج حبيقة"، الذي بدأ مشواره عام 1995، وابنه جاد، الذي انضم للدار منذ عامين، بنقلنا إلى جو مختلف تماماً عن سابقيه، حيث أقام عرضه في حديقة خارجية خضراء، وبأجواء ربيعية تماماً. توزعت مقاعد الحضور بطريقة متموجة تشبه تلك العشوائية التي نجدها في الرحلات العائلية إلى الطبيعة، بمظلات كبيرة، ومراوح يدوية، والكثير من البساطة الاجتماعية.

لقد كان واضحاً أن الطبيعة هي مرجعية "حبيقة" في مجموعته. نقشات نباتية بمنحنيات كبيرة ثلاثية الأبعاد، وبعض الإيحاءات من حشرات جميلة ورشيقة كالسرعوف "فرس النبي" والشرانق، أو كغيمة تشكلت ونباتات تسلقت على جسد العارضات.

خلافاً لـ"صعب" و"مراد"، كانت الألوان الباستيلية مثل الأزرق والأخضر والبرتقالي والوردي، والأقمشة مثل الشيفون والساتان والحرير والكريب والتول والدانتيل، أكثر ربيعيةً من كونها خريفية. ومن الواضح أن الخفة كانت حجر الأساس، يظهر ذلك في سهولة حركة العارضات بأزيائهن على العشب، خلافاً لصعوبة حركة بعض عارضات "صعب" على المدرج الأملس.

لا شك أن "حبيقة" نجح في إيصالنا للإبهار بالحد الكافي من التدخل الجمالي دون مبالغة أو إسفاف. ومن الملاحظات التي تحسب لـ"حبيقة" هو الحضور الواضح والثري للأزياء الرجالية في مجموعته عن سابقيه، وبشكل أكثر جرأة وحيوية عما اعتدنا عليه. 

جورج حبيقة

جورج حبيقة

محمد آشي... عالم أحلام اليقظة 

يختتم أسبوع الموضة الباريسي يومه الأخير بمشاركة المصمم السعودي محمد آشي، من خلال "Ashi Studio"، والذي أسس عام 2007. الدار التي سلطت الضوء على زاوية مختلفة من الإبداع السعودي في مجال الأزياء، والذي دون شك فتح قريحة العديد من الشباب السعودي للتوجه نحو عالم صناعة الملابس والأزياء. 

كان واضحاً أن الطبيعة هي مرجعية "حبيقة" في مجموعته، بنقشات نباتية بمنحنيات كبيرة ثلاثية الأبعاد، وبعض الإيحاءات من حشرات جميلة ورشيقة كالشرانق، أما المصمم السعودي محمد آشي فقد كانت مجموعته مستوحاة من عالم أحلام اليقظة وخيالاتها غير الواقعية

كانت مجموعة "آشي" مستوحاة من عالم أحلام اليقظة وخيالاتها غير الواقعية، حيث تم إقامة العرض في جو يعكس بدقة هذا المعنى، بدايةً من استخدام المؤثرات البصرية لعدد من الخيالات البشرية المتحركة، أو من المؤثرات الصوتية وكأنك داخل حلمك الخيالي الخاص، نهايةً بالمجموعة نفسها، وكأن الخيالات تلك تداعب حواسك جميعاً.

استطاع "آشي" تجسيد التشوهات الخاصة بالأحلام في تصاميمه، حيث لا شيء يخضع هناك لقوانين الجاذبية، ولا وجود للنسب الرياضية وقوانين الفيزياء، وذلك من خلال تزاوج بين الأشكال المعمارية البارزة والمعقدة والخيال الدرامي المفعم بالريش والفرو، وأسلوب لا يخضع للمألوف من أبعاد جسد الإنسان في الحياكة، منتجاً هذه المجموعة البديعة.

ولا شك أن النظام اللوني لـ"آشي" خدم فكرته أيضاً، حيث تستطيع أن تنتقل بين الومضات الضوئية الخافتة والظلمة دون أي حضور قوي للون وكأنك تماماً في حلم.

يقول أشي في أحد التصريحات: "مجموعتي ولدت من مشاعر نقية، تترجم التجربة الإنسانية لعالم تتحرك فيه الروح من مكان إلى آخر". وأكمل: "إن مصدر إلهامي هو المرأة التي تبحث دون توقف. إنها تتقبل قدرها، مهما كان". 

محم آشي

محمد آشي

إنضمّ/ي إنضمّ/ي

رصيف22 منظمة غير ربحية. الأموال التي نجمعها من ناس رصيف، والتمويل المؤسسي، يذهبان مباشرةً إلى دعم عملنا الصحافي. نحن لا نحصل على تمويل من الشركات الكبرى، أو تمويل سياسي، ولا ننشر محتوى مدفوعاً.

لدعم صحافتنا المعنية بالشأن العام أولاً، ولتبقى صفحاتنا متاحةً لكل القرّاء، انقر هنا.

منبر الشجعان والشجاعات

تكثُر التابوهات التي حُيِّدت جانباً في عالمنا العربي، ومُنعنا طويلاً من تناولها. هذا الواقع هو الذي جعل أصوات كثرٍ منّا، تتهاوى على حافّة اليأس.

هنا تأتي مهمّة رصيف22، التّي نحملها في قلوبنا ونأخذها على عاتقنا، وهي التشكيك في المفاهيم المتهالكة، وإبراز التناقضات التي تكمن في صلبها، ومشاركة تجارب الشجعان والشجاعات، وتخبّطاتهم/ نّ، ورحلة سعيهم/ نّ إلى تغيير النمط السائد والفاسد أحياناً.

علّنا نجعل الملايين يرون عوالمهم/ نّ ونضالاتهم/ نّ وحيواتهم/ نّ، تنبض في صميم أعمالنا، ويشعرون بأنّنا منبرٌ لصوتهم/ نّ المسموع، برغم أنف الذين يحاولون قمعه.

Website by WhiteBeard