شاركوا في مهمّتنا،
بل قودوها

قدّم/ ي دعمك!
الأناقة أم الطرافة؟... الدليل الكامل لأزياء موسم الأعياد للرجال والنساء

الأناقة أم الطرافة؟... الدليل الكامل لأزياء موسم الأعياد للرجال والنساء

انضمّ/ ي إلى مجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات”.

هدفنا الاستماع إلى الكل، لكن هذه الميزة محجوزة لمجتمع "قرّائنا/ قارئاتنا الدائمين/ ات"! تفاعل/ي مع مجتمع يشبهك في اهتماماتك وتطلعاتك وفيه أشخاص يشاركونك قيمك.

إلى النقاش!

حياة نحن والتنوّع

السبت 17 ديسمبر 202210:10 ص

مواسم العطلات والأعياد هي الأكثر ازدحاماً في العام. ويمكن أن تكون مثمرة اقتصادياً بشكل كبير، خاصة بالنسبة لأولئك الذين يدخلون الموسم بخطة مسبقة من مصنعين ملابس، إلى خبراء موضة، وحتى مستشاري المظهر، وكل من له كلمة مسموعة فيما يخص الإطلالات الأنيقة خلال المناسبات الاجتماعية التي تترافق مع الأعياد.

البهجة والتألق 

يعتبر الأحمر والأخضر هما اللونين الكلاسيكيين للأعياد بالإضافة إلى الذهبي والفضي، إلا أن هناك خطاً رفيعاً يفصل بين الأناقة في ارتداء هذه الألوان، وبين جعلنا تبدو كأحد أقزام سانتا الهاربين ليلة إضاءة شجرة العيد، الأمر ليس بالصعب أو المعقد، كل ما نحتاجه هو تنسيقها بذكاء وتكييفها لتناسب لون البشرة، بالإضافة إلى تجنب المبالغة بالإكسسوارات.

الأحمر والأخضر هما اللونين الكلاسيكيين للأعياد بالإضافة إلى الذهبي والفضي، إلا أن هناك خطاً رفيعاً يفصل بين الأناقة في ارتداء هذه الألوان، وبين الظهور كأحد أقزام سانتا الهاربين  

هناك مجموعة متنوعة من الخيارات عندما يتعلق الأمر بملابس الأعياد واحتفالاتها، ولكن يجب أن تحتوي جميعها على عنصري البهجة والتألق الاحتفالي.

تخيّل أنه يمكنكَ ارتداء الجينز مثلاً لأحد التجمعات العائلية أو لتلبية دعوة عشاء ينظمها أحد الأصدقاء، أو يمكنكِ الظهور بالملابس اليومية إذا حرصتِ على ارتدائها مع سترة مميزة ومجوهرات براقة.

في الحقيقة، لا يوجد ما يسمى بملابس الأعياد أكثر من غيرها فكلها مسميات اجتهد بها أصحاب الاختصاص لخلق مواسم شرائية على مدار العام.

لكن، في النهاية من يهتم؟ المهم أن نظهر في الصور العائلية بأناقة وابتسامة عريضة جداً.

إنما وفي نفس الوقت، فموسم الأعياد لا يقتصر على عشاء الكريسماس فقط، إذ تترافق معه كثير من المناسبات العائلية وغير العائلية التي تتطلب أناقة واثقة ومرتاحة، في التقرير التالي الدليل الكامل للرجال والنساء والذي يجيب على أسئلة ماذا نرتدي ومتى وكيف، بحيث تصبح الأناقة متعة لا تستدعي جهداً، أو تتسبب بضغط نفسي.  

التجمعات غير الرسمية

للنساء:

تسمح الملابس غير الرسمية لشخصية المرأة بالتألق، والظهور بمظهر المسترخية والواثقة، بدلاً من تلبية المعايير الرسمية أو التوافق مع أسلوب معين.

إذا تلقيتِ دعوة وأشارت إلى أن بإمكانكِ ارتداء الملابس غير الرسمية، فهذا يعني أن لديك خيار الظهور على طبيعتك. سواء كان بنطالاً أحادي اللون مع سترة قصيرة من اختيارك، أو تنورة وحذاء مسطح بكعب قصير، كل هذا مقبول لهذا الموسم. فقط ارتدي كل ما يجعلك تشعرين بالراحة.

موسم الأعياد لا يقتصر على عشاء الكريسماس فقط، إذ تترافق معه كثير من المناسبات العائلية وغير العائلية التي تتطلب أناقة واثقة ومرتاحة

للرجال:

أما أنتَ، فاستمتع بليلة رائعة مع أصدقائك في ملابس غير رسمية. إنه الوقت الذي يمكنك فيه ارتداء بنطلون من الكتان وقميص مع حذاء رياضي من دون الشعور بأنك تقلل من قيمة التجمع. أما إذا كنتَ تقضي المساء في مكان عام، فاختر بنطالاً داكناً وقميصاً غير رسمي. لكن تأكد من أمرين، أولاً أنك مرتاح لإطلالتك، وثانياً أنها ليست أبسط من اللازم، وذلك من خلال التركيز على قيمة الحذاء. الأحذية الرياضية الأنيقة تؤدي هذه الغاية، أو حذاء رسمي لإكمال المظهر مع مزج الألوان ومطابقتها. 

اللقاءات الـ"سمارت" أو الـ"كاجوال"

للنساء:

المظهر الذكي غير الرسمي، يعني أن تتألقي بمظهر يوحي بالاسترخاء دون الشعور بأنك تلبسين أكثر من اللازم. مفتاح ذلك هو أن الجينز يجب أن يكون خارج قائمة اختياراتك بشكل قاطع.

عادةً ما تكون القاعدة الأساسية الآمنة لهذه الإطلالة هي ارتداء الملابس كما لو كنت ذاهبةً إلى مطعم أو مقهى فاخر لتناول طعام الغداء. ارتدي زوجاً من الأحذية ذات الكعب العالي، كذلك الأحذية المسطحة مسموحة لكن بشرط أن تكون أنيقة. مع ارتداء بلوزة أو سترة جميلة.

للمرأة: المظهر غير الرسمي "السمارت" يعني أن تتألقي دون الشعور بأنك ترتدين أكثر من اللازم. مفتاح ذلك هو أن الجينز يجب أن يكون خارج قائمة اختياراتكِ بشكل قاطع

بالطبع، الفساتين مناسِبة لهذا التوع من اللقاءات، فقط تأكدي من أن القَصة تجمع بين الجمال والبساطة دون بهرجة.

للرجال:

تسمح لكَ الاحتفالات والتجمعات غير الرسمية الذكية بمزج الملابس المريحة مع ذوق ملابس العمل، والذي يتضمن بنطالاً مريحاً وقميصاً مع سترة أنيقة، قم بإضافة إحساس غير رسمي من خلال استبدال الأحذية الرسمية بأحذية رياضية، وهكذا ستحتفل بنهاية العام بأناقة وسينتهي يومك دون ألم في القدمين.

التجمعات شبه الرسمية

للنساء:

هي المناسبات الأصعب لتحقيق التوازن بين قواعد اللباس. أنتِ لا تريدين ارتداء ملابس رسمية، ولكن من الصعب التقليل من أهمية مظهرك.

بالنسبة للنساء، الخيار الأفضل دائماً هو الفستان؛ وإلا فإن البدلة الرسمية الأنثوية ستفي بالغرض. اختاري شيئاً أكثر رسمية من فستان كوكتيل وأقل مما قد ترتدينه في مناسبة رسمية. إذا وقع اختيارك على فستان فعليك اختياره بطول الركبة أو أطول بقليل. نسقي الإطلالة مع حذاء بكعب عالٍ وحقيبة صغيرة لإكمال مظهرك، وستحصلين على إطلالة رائعة.

للرجال:

عندما تقول الدعوة "شبه رسمية" لا تضغط على زر الذعر لديك، فمن السهل جداً إتقان قواعد اللباس الأنيقة والعصرية بمجرد الحصول على القطع المناسبة.

إذا كانت المناسبة نهارية، فإن خيار الزي المثالي هو ارتداء بدلة باللون الأزرق الفاتح، أو البني، أو الكريمي،  أو الرمادي. أما إذا لم تكن راغباً في ارتداء بدلة كاملة  فابحث عن الملابس المنفصلة مثل بنطلون وسترة، مع قميص وحذاء رسمي. ربطة العنق اختيارية هنا، لذا يمكنك الاسترخاء قليلاً أثناء الاحتفال بموسم الأعياد.

المناسبات الرسمية

للنساء:

الفستان الأنيق بكامل الطول هو خيارك المثالي، يمكن أن تكون تنورته فضفاضة أو ضيقة للغاية، لا يهم، ولا تخافي من الكشف عن القليل من أجزاء جسمك، فمن الممكن أن يكون الفستان بدون ظهر أو بدون حمالات. فقط تأكدي أنه ومهما كان اختيارك فالأناقة هي البوصلة، كل ما عليك فعله هو تنسيق فستان طويل مع كعب عالٍ وحقيبة صغيرة لإكمال المظهر.

للرجل: في المناسبات "شبه الرسمية" وإذا لم تكن راغباً في ارتداء بدلة رسمية،  فابحث عن الملابس المنفصلة مثل بنطلون وسترة، مع حذاء رسمي. ربطة العنق اختيارية، لذا يمكنك الاسترخاء قليلاً أثناء الاحتفال بموسم الأعياد.

للرجال:

أما أنت عزيزي الرجل، فإذا تلقيت دعوة تحدد الملابس "الرسمية" أو "ربطة العنق السوداء"، فعليك أن تعد نفسك لأمسية راقية. تقليدياً، تتطلب هذه الأحداث بدلة سهرة وقميصاً مفصلاً استثنائياً. اختر الألوان الداكنة لتناسب أجواء المناسبة. كذلك ستضيف ربطة العنق ومنديل الجيب لمسة مثالية لمظهرك.

حفلات الكوكتيل

للنساء:

يدعو نظام ملابس الكوكتيل إلى ارتداء فستان أنيق بطول الركبة أو فوقها بقليل، مع الأخذ بعين الاعتبار أن الكعب هو أمر لا بد منه. عند اختيار الفستان، ستكونين أمام خيارات كثيرة ومفتوحة للإنتقاء بينها، لذا لا تنسي أن تستمتعي. إذا لم تكوني متأكدة مما ترغبين بارتدائه فالفستان الأسود متوسط الطول هو صديقك المخلص الذي لن يخذلك. فقط تأكدي من أنه يليق بالمناسبة؛ لذلك لا تختاري أي شيء يكشف أكثر من اللازم.

للرجال:

أما أنت أيها الأنيق، فيقدم لك نظام ملابس الكوكتيل مزيجاً مثالياً بين الشكلية والحداثة، حيث يجمع بأجزاء متساوية بين الأناقة والاسترخاء. فإذا تلقيت دعوة بهذا الزي المطلوب، اختر البدلة النظيفة التي لا تحتوي على الكثير من التفاصيل بسترة مزدوجة الأزرار، وبدرجات الأزرق الملوكي أو الرمادي الباهت والتي ستحدث المعجزات. لديك بعض الحرية مع الملحقات هنا، سيضيف منديل الجيب أو ربطة العنق أو الحزام بعض السمات الإيجابية إلى مظهرك، فلا تتردد من ارتدائها.

الأناقة أم الطرافة؟

لقد قال خبراء الموضة كلمتهم ووضعوا قواعدهم الخاصة وحددوا ألوانهم وقصاتهم المفضلة. الكرة الآن في ملعبنا، إلا أن السؤال الذي يفرض نفسه - في تجهيزنا للاحتفال القادم - هو ما الأهم خلال الاحتفال بالأعياد، الأناقة أم الطرافة؟

الطرافة المقصودة لا تحمل المعنى التقليدي للكلمة، وإنما تكمن بخلق روح تحكمها الخفة بعيداً عن التكلف الزائد والزائف، أو صلابة الألوان الأحادية، وهذا لإضفاء البهجة الاحتفالية.

الطرافة في اللباس لا تحمل المعنى التقليدي للكلمة، وإنما تكمن بخلق روح تحكمها الخفة بعيداً عن التكلف الزائد والزائف وصلابة الألوان الأحادية، وهذا لإضفاء البهجة الاحتفالية

بالنسبة للكثيرين، موسم الأعياد هو الوقت الرسمي للاحتفال، فلماذا لا نعكس ذلك في طريقة لباسنا دون الحاجة للتقيّد بقواعد لباس قد تبدو صارمة للبعض؟ ماذا لو فكرنا أن نمسك العصا من المنتصف وبالتالي نبدو كمن لم يبذل جهداً كبيراً في اختيار ما يرتديه.

في الواقع، يمكن تحويل الكثير من الأشياء الموجودة في خزانتنا إلى ملابس مناسبة للاحتفال بالأعياد. فلنفكر في الأمر بهذه الطريقة: لسنا مضطرين لشراء آخر صيحات الموضة لكل مناسبة من السنة.

كقاعدة لباس عامة، يعتبر الجينز لباساً غير رسمي للغاية عندما يتعلق الموضوع بمعظم الاحتفالات واللقاءات الاجتماعية. ولكن ماذا لو أعدنا صياغة أي مشهد احتفالي عائلي، أيهما أكثر حميمية ودفئاً، بدلة وربطة عنق أو فستان وكعب عالٍ أو جينز مع كنزة بطبعة نابضة بالألوان، وربما مضحكة، لم لا؟ 


رصيف22 منظمة غير ربحية. الأموال التي نجمعها من ناس رصيف، والتمويل المؤسسي، يذهبان مباشرةً إلى دعم عملنا الصحافي. نحن لا نحصل على تمويل من الشركات الكبرى، أو تمويل سياسي، ولا ننشر محتوى مدفوعاً.

لدعم صحافتنا المعنية بالشأن العام أولاً، ولتبقى صفحاتنا متاحةً لكل القرّاء، انقر هنا.

WhatsApp Channel WhatsApp Channel

فلنتشارك في إثراء مسيرة رصيف22

هل ترغب/ ين في:

  • الدخول إلى غرفة عمليّات محرّرينا ومحرراتنا، والاطلاع على ما يدور خلف الستارة؟
  • الاستمتاع بقراءاتٍ لا تشوبها الإعلانات؟
  • حضور ورشات وجلسات نقاش مقالات رصيف22؟
  • الانخراط في مجتمعٍ يشاركك ناسه قيمك ومبادئك؟

إذا أجبت بنعم، فماذا تنتظر/ ين؟

    Website by WhiteBeard