"إنهم يراقبوننا"... رأيت "إنسان الغاب" في رحلتي إلى جزيرة سومطرة

الثلاثاء 7 يناير 202005:11 م

تقع جزيرة سومطرة في غرب إندونيسيا، وهي تقدم جانباً مختلفاً من هذا البلد الشاسع المليء بالسحر والخيال، والذي يحثُّ على المغامرة، حيث الانفجارات، الزلازل، البراكين، موجات التسونامي والغابات المطيرة هي العناوين الرئيسية له.

هذه الجزيرة أيضاً هي موطنٌ للحيوانات المهددة بالانقراض، مثل نمر سومطرة ووحيد القرن والأورانجوتان- Orangutans (إنسان الغاب)، وهو ضمن منطقتين في العالم فقط يمكنك فيهم رؤيته في بيئته الطبيعية في الغابات المطيرة، هاتان المنطقتان هما جزيرة بورنيو، وهي جزيرة ضخمة مقسمة إلى جزأين، ماليزيا في الشمال وإندونيسيا في الجنوب (وكذلك بروناي الصغيرة التي تقع في الجزء العلوي من الشمال)، والأخرى هي جزيرة سومطرة الإندونيسية.

وكلمة "أورانجوتان" مستمدة من لغة الملايو "أورانج" تعني شخص/ إنسان، و"وتان" تعني الغابة، وهي قرود كبيرة الحجم، وأكبر حيوان ثديي يسكن الأشجار.


خارطة الزيارة

لقد أردت أن أرى الأورانجوتان، وخصوصاً بعدما شاهدت ذلك القرد العملاق الذي ظهر في فيلم "كتاب الأدغال the jungle book"، وعرفت لاحقاً أنه أورانجوتان.

ولأنني كنت بالفعل في إندونيسيا، فقد قررت أن تكون الانطلاقة الأولى لي في سومطرة هي بالذهاب إلى حديقة جونونج ليوسر الوطنية.

Gunung Leuser National Park التى تقع في "بوكيت لاوانج"، على بعد حوالي 90 كم شمال غرب "ميدان"، عاصمة شمال سومطرة، وهي واحدة من الحدائق الوطنية الثلاث في قائمة اليونسكو للتراث الاستوائي للغابات الاستوائية في سومطرة.

والطريقة الوحيدة للوصول إلى بوكيت لاوانج من "ميدان" هي بالسيارة، والتي تستغرق من ثلاث الى أربع ساعات.

وتوجد العديد من أماكن الإقامة، كالمنازل الريفية الموجودة حول النهر، وأيضاً يوجد أكثر من نزل صغير في الأكواخ التقليدية.

تخيلت لو هذا القرد كان يسكن في حديقة الحيوانات في الجيزة، تذكرت كيف كانت الأطفال تقذف القردة بالحجر وسط صمت الأهالي والزوار، والضعف والهزال التي تبدو عليها الحيوانات في مصر، ولكن في هذه الغابة، كما حدثني المرشد السياحي، القرود لها مواعيد أكل منتظمة، وتوجد تعليمات صارمة بعدد من المحظورات التي تحافظ على الصحة النفسية والبدنية للقرد، مثل عدم الاقتراب الشديد منهم، وعدم استخدام أي أداة للفت النظر، كالحجر أو العصا.

تقول الأساطير الإندونيسية المحلية أن الأورانجوتان لديها القدرة على الكلام بالفعل مثل الإنسان، لكنها لا تحب ذلك، خوفاً من إجبارها على العمل إذا تم الإمساك بها

 تخيلت لو هذا القرد كان يسكن في حديقة الحيوانات في الجيزة، تذكرت كيف كان الأطفال يقذفون القردة بالحجر وسط صمت الأهالي والزوار، والضعف والهزال التي تبدو عليها الحيوانات في مصر

وبمجرد إقامتك في هذه الأماكن سوف يوفر لك حجز رحلتك التي لا تحتاج الى ترتيب مسبق، لأن غالبية الرحلات تكون بمرافقة مرشدين سياحيين يعرفون المنطقة جيداً، وتوجد رحلتان يومياً لمشاهدة إطعام الأورنجوتان من 8:30، 9:30 ومن 3:4 مع دليل، ولا يمكن الذهاب دون دليل لأنك ستضيع إذا كنت لا تعرف الغابات المطيرة جيداً، والهواتف النقالة لا تعمل هناك، وتوجد أيضاً بعض الحيوانات الخطرة، ويسمح للزوار برؤية حيوانات الأورانجوتان التي تقضي معظم حياتها فوق قمم الأشجار، يتسلقون من فرع إلى فرع باحثين عن الطعام، ويصنعون أعشاشاً جديدة كل ليلة في الأشجار ليناموا فيها.

ولا يوجد استرداد لثمن التذكرة إذا لم تظهر الحيوانات في الغابة، لكنهم طمأنونا أن المرشدين يبذلون أقصى جهدهم لجذب الحيوانات بالطعام.

أنثى الأورانجوتان لديها نفس سلوك الأم مع طفلها الذي يشبه السلوك الإنساني.

بدأت رحلتي مع مجموعة من جنسيات مختلفة الساعة 9:30 صباحاً، اتجهنا عبر منتزه جونونج ليوسر، كنا نسير صعوداً وهبوطاً، في البداية واجهنا صعوبة في المشي بسبب الغابة الموحلة وانزلاق أقدامنا أحياناً، كان الجو حاراً للغاية، كنا نحمل المياه معنا وكان الدليل يوفر الماء أيضاً إذا نفذ منا، وبدأ يروي لنا الدليل بعض المعلومات عن الأورانجوتان قائلاً: "قبل 100 عام، كان هناك حوالي 415000 من إنسان الغاب في البرية. يوجد الآن أقل من 6.600 في سومطرة وأقل من 54000 في بورينو".

إنها كائنات ذكية لديها القدرة على التفكير، يتشاركون 96.4% من الحمض النووي مع البشر وتتشارك أيضاً مع الإنسان بصفات عدة، فمثلاً أنثى الأورانجوتان لديها نفس سلوك الأم مع طفلها الذي يشبه السلوك الإنساني، وطفلها يبكي عندما يكون جائعاً، ويتذمر عندما يصاب بأذى، يعبرون عن مشاعر الفرح، الغضب، الدهشة، والقلق تماماً مثلما نفعل، يعيشون حياتهم بهدوء وانسجام فوق الأشجار، دون أن يكونوا مصدر إزعاج لأحد.

" إنسان الغاب لا يحبنا"

تقول الأساطير الإندونيسية المحلية إن الأورانجوتان لديها القدرة على الكلام بالفعل مثل الإنسان، لكنها لا تحب ذلك، خوفاً من إجبارها على العمل إذا تم الإمساك بها.

نظامهم الغذائي يتكون من العناصر النباتية كأوراق الأشجار، والزهور، ومجموعة متنوعة من الحشرات وغالباً ما تأكل بيض الطيور والفقاريات الصغيرة، وهي حيوانات ذكية للغاية.

تلد أنثى الأورانجوتان مرة واحدة كل 6 أو 7 سنوات، ويبقى الطفل معها حتى يبلغ 7 أو 8 سنوات، ويتعلم البقاء على قيد الحياة في الحياة البرية بمفرده.

يمكن القول إن الأورانجوتان لديهم أربع أيدٍ لأنهم متساوون في القدرة على استخدام أيديهم وأرجلهم.

وأثناء سيرنا، ظهر فجأة أمامنا أحد قردة الأورانجوتان على بعد حوالي متر واحد، لقد كان ضخماً للغاية ثم أورانجوتان آخر أقل حجماً، يبدو وكأنه ابنه، ماداً ذراعه الطويل لأحد السياح الذي كان يحمل بعض أصابع الموز في يده، بهدف إطعامه إذا حالفه الحظ.

إنهم حقاً أذكياء ومسالمون، يعرفون كيف يطلبون الطعام، ظللت أراقبهم كيف يسيرون وكيف يتصرفون، حتى رأيت قرداً آخر يتأرجح من شجرة الى شجرة بخفة، رغم ثقل وزنه، وهو ينظر إلينا، لقد بدا أيضاً مسالماً، وهو يراقبنا بعينيه البنيتين الكبيرة دون أن يسبب أي قلق أو خوف لأحد، حتى اختفى في الغابة.

هل أنا من أراقبه، أم هو الذي يراقبنا؟

أسكرتني التساؤلات، وأنا أنظر إلى بريق غامض في عينيه: هل أنا من أراقبه، أم هو الذي يراقبنا؟

للأسف الشديد أعداد قردة الأورانجوتان ضئيلة الآن، بسبب تدمير الغابة المطيرة، وتعدي المزارعين الإندونيسيين الذين يقطعون الأشجار بصورة غير قانونية، والصيد الجائر، حيث يتم أخذ قردة إنسان الغاب الصغيرة من أمهاتها ليتم بيعها كحيوانات أليفة، وحرائق الغابات، وبناء القرى والمدن الذي أدى الى اختفاء أجزاء كبيرة من الغابات الأصلية لتحلّ محلها أراض زراعية ومدن وقرى.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard