"علاجٌ لداء السكري ومنشطٌ جنسي"... الجراد غزا اليمن فأصبح غنيمة ومصدر رزق

الثلاثاء 13 أغسطس 201903:24 م

"للسكري، للضغط، للروماتيزم، لكل شيء... يا جراداااااه"، هكذا يُعلن كهلان عن بضاعته من الجراد الذي كان قد اشتراه من المزارعين في سوق باب اليمن في صنعاء القديمة. الشاب الآتي من محافظة ريمة لا يتجاوز عمره العشرين عاماً، وقد اتخذ من الجراد مصدراً وحيداً لإعالة أسرته في هذه الفترة. 

لا يستند كهلان في تسويق بضاعته على مرجع طبي أكيد، غير أنه اعتمد على ما يحكيه زبائنه عن الفوائد المضمونة لأكل الجراد.

يقول كهلان لرصيف22: "هذه الأيام بعث الله لنا الجراد كمصدر رزق. صحيح أن المزارعين تضرروا من غزوه للمحافظات اليمنية لكننا كبائعين نستفيد من مواده"، معلقاً "مصائب قوم عند قوم فوائد". 

علاج لمرض السكري

في مطلع نيسان/ أبريل الماضي، غزت أسراب الجراد الصحراوي غالبية محافظات اليمن وهي مستمرة حتى اليوم، وهذه أطول فترة دام فيها انتشار الجراد حسب ما يقول مواطنون. 

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت عبر منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) من أضرار كبيرة قد تسببها أسراب الجراد المنتشرة، مشيرة إلى أن "اليمن يواجه الخطر الأكبر بسبب تفشي الجراد على نطاق واسع وهطول الأمطار الغزيرة التي ستتسبب في تكوّن الأسراب وهو ما قد يؤدي إلى جيل آخر من التكاثر في آخر أغسطس إذا ظلت الظروف الجوية مؤاتية".

ولكن، على ما قال كهلان، المصائب قد تصبح فوائد لدى البعض، فقد كثر المستفيدون من هذه الحشرات ذات الأرجل القوية التي تأكل النباتات وتستطيع القفز لـ20 مرة أطول من جسمها.

"للسكري، للضغط، للروماتيزم، لكل شيء... يا جراداااااه"، هكذا يُعلن كهلان عن بضاعته من الجراد الذي كان قد اشتراه من المزارعين في صنعاء القديمة... الحشرات التي تغزو اليمن أصبحت مصدر رزق للكثير من التجار 
"هذا الجراد مقوٍ للركب، علاج طبيعي من الله، مجرب ومضمون"... غزو الجراد لمعظم محافظات اليمن تحول لدى كثر من مشكلة إلى غنيمة، فقد ازداد الإقبال على شرائه للأكل باعتباره علاجاً لداء السكري ومنشطاً جنسياً 

في سوق الجراد في باب اليمن في صنعاء القديمة، يلتقي العديد من الباعة عارضين بضاعتهم من الجراد الحي والمطبوخ. 

عصام واحد من هؤلاء الباعة، يشتري الجراد من المزارعين القادمين من الأرياف ويبيعه لزبائنه  في موقعه الذي اتخذه في السوق بشكل دائم حتى نهاية الموسم. 

يقول عصام، البالغ من العمر 31 عاماً، لرصيف22: "بيع الجراد مثله مثل أية عملية بيع أخرى يسعى الشخص من خلالها للربح، والعمل فيه يُعدّ تجارة جيدة إذ لا نحتاج في شرائه إلى ضمار (رأس مال) كبير"، شارحاً بأن الباعة ينتظرون المزارعين الذين يقصدون السوق محملين بالجراد، في حين أصبح لديهم زبائن رسميون يقصدون السوق يومياً لشراء هذه الحشرات. 

من جهته، يقول البائع محمد لرصيف22 إن مرضى السكري وضغط الدم من النساء والرجال يشكلون أغلب زبائنه، وبرأيه "السبب الوحيد الذي يدفعهم للاعتقاد بأن الجراد مفيد لهذه الأمراض هو أنه يتغذى على كل أنواع الزهور العطرية والمحاصيل الزراعية المختلفة".


عبدالله هو أحد زبائن السوق في باب اليمن، وقد اعتاد التوجه إلى هناك يومياً بناء على طلب عمه المصاب بداء السكري. يحكي عبدالله لرصيف22 عن تجربة عمه مع هذا "الدواء": "توجه عمي لفحص السكر قبل أن يأكل الجراد فكانت النتيجة 250 وبعدما أكل الجراد وجد أن نتيجة السكر في الدم انخفضت إلى النصف".  

منشط جنسي

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الصور والفيديوهات المتعلقة بالجراد، كصيدها وطهوها وأكلها، وهذا ما أظهر شغفاً مستجداً لدى فئة من اليمنيين احتفت بوصول الجراد وكأنه غنيمة لا مشكلة.

بدا كأن الجراد قد تحول إلى عادة، سُنت على إثرها قوانين وقواعد خاصة متعارف عليها في صيده وطهوه وأكله.

في سوق الجراد، كان الحاج علي البالغ من العمر 52 عاماً يتجول بحماسة وقد بدا في حالة صحية جيدة. تجربته مع الجراد مختلفة بعض الشيء، فهو يعتبره منشطاً جنسياً. 

يقول الحاج علي لرصيف22: "هذا الجراد مقوٍ للركب، علاج طبيعي من الله، مجرب ومضمون، ما لنا وللصيدليات؟".

مسحوق الجراد

رغم ما يقوله البعض عن طعم الجراد اللذيذ، هناك من يمقته لشعوره بالقرف تجاه الحشرات بشكل عام. 


كان هذا حال منى (26 عاماً) قبل أن تجد حلاً لمشكلة القرف لديها في سبيل الحصول على الفوائد المرجوة من أكل تلك الحشرات.

تقول منى لرصيف22 إنها تطحن الجراد حتى يصير كغيره من مساحيق البهارات المنزلية ثم يضاف إلى الأكل. وتشرح:"أشعر بتقزز من الجراد بشكل دائم لكن عندما رأيت الكثير من الناس تأكله بحثت في الموضوع ووجدت له فوائد كثيرة وسمعت أشخاصاً يتحدثون عن تجاربهم معه فقررت أن أتناوله لكن بطريقة لا أشعر فيها بالتقزز".

فوائد الجراد

يعتقد يمنيون كثر بوجود فوائد صحية لتناول الجراد انطلاقاً من اعتماد تلك الحشرات في غذائها على نباتات مختلفة، وأتت دراسة أمريكية لتثبت فعلاً وجود فوائد صحية لتناول الجراد باعتبارها مصدراً مهماً للبروتين.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن دراسة نشرتها الجمعية الكيميائية الأمريكية (ACS) أن هذه الحشرات تحتوي على نسبة أكبر من الماغنيزيوم والحديد وأن للجراد أيضاً تركيزات أعلى من الكالسيوم والنحاس والزنك مقارنة بتلك الموجودة في اللحم البقري.

وتقول الصحيفة البريطانية إن الباحثين وجدوا في الجراد والصراصير كذلك مصدراً أفضل بكثير للعديد من العناصر الغذائية، وخاصة الحديد، مقارنة باللحم البقري. 

تنافس مع أسوق الماشية

انتشار الجراد في اليمن هذه المرة صاحبه ارتفاع غير مسبوق لأسعار الماشية، الأمر الذي أثار سخط الكثير من المواطنين وتحديداً مع قدوم عيد الأضحى، إذ وصل سعر رأس الغنم إلى نحو 100000 ريال أي ضعفَي متوسط دخل الفرد اليمني، وهذا ما دفع بالكثير من المواطنين للعزوف عن شراء الأضحية. فهل يعوّض الجراد اللحوم في المطبخ اليمني؟ 

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard