مفروشات تشحن أجهزتك الإلكترونية لاسلكياً

الأحد 16 أكتوبر 201607:08 م

فيما تستلقي على الكنبة في غرفة الجلوس وأنت تتصفح مواقع الإنترنت، يصدر هاتفك رنة خافتة، غالباً ما تقلق راحتك، لأنها تنبّهك إلى انخفاض مستوى طاقة البطارية. ولأن المقبس الكهربائي بعيد عن مكان جلوسك وفوضى أسلاك الكابل تتطلب منك ساعات لترتيبها، تتسارع أنفاسك ويبدأ لونك بالانخطاف من شدة الغضب. لكن شركة IKEA وجدت الحل لمثل هذا الموقف.

فقد أطلقت الشركة السويدية IKEA مفروشات جديدة يمكن من خلالها شحن الهواتف والأجهزة الأخرى لاسلكياً. وتحتوي مجموعة المفروشات هذه على مكاتب وطاولات ومصابيح تستخدم تقنية Qi اللاسلكية لشحن الأجهزة الإلكترونية عندما توضع على الأثاث الموصول بمصدر للكهرباء أو بالقرب منه. قالت جانيت سكيلموسي Jeanette Skjelmose مديرة المنطقة التجارية للإضاءة والشحن في IKEA إن الشركة السويدية تعلم أن الناس يحاولون تجنب فوضى أسلاك الكابل ويقلقون في شأن عدم العثور على شاحن للهاتف، مضيفةً "حلولنا الجديدة، التي تدمج الشحن اللاسلكي في المفروشات المنزلية، تجعل الحياة في المنزل أبسط". وأوضحت الشركة أن مجموعة المفروشات، التي أعلنت عنها في معرض Mobile World Congress في برشلونة، ستصبح متوفرة في الأسواق الأمريكية والأوروبية عما قريب، فيما تستعد للإعلان عن موعد إطلاقها في العالم. وتعتزم IKEA بيع عدة الشحن اللاسلكي للأثاث المنزلي الحالي بسعر يبدأ بنحو 34 دولاراً، فيما سيزيد سعر الأثاث الذي يتضمن هذه الميزة بنحو 22 دولاراً. يذكر أن قيمة العلامة التجارية لشركة IKEA بلغت 12.5 مليار دولار، وقد سجلت3.7 مليارات دولار كأرباح صافية حول العالم خلال 12 شهراً انتهت في أغسطس العام 2014. وقال جيف كاغان Jeff Kagan، محلل صناعة التكنولوجيا: "هذا وقت مبكر جداً في عالم المفروشات لدمج التكنولوجيا اللاسلكية. أتوقع أن تدخل كل الشركات الصانعة للأثاث هذا السوق".

وتبقى طاقة البطاريات المشكلة الأساسية التي تواجه مستخدمي الهواتف الذكية خاصة أن استخدام التطبيقات، كخدمات الفيديو وتحديد المواقع على الخريطة، يستنفذ طاقتها بشكل سريع. لذا، فإدخال IKEA للشحن الإلكتروني للأجهزة الذكية من خلال المفروشات خطوة مرحب بها.

ويتوقع أن يشهد سوق الشحن اللاسلكي نمواً كبيراً في السنوات المقبلة، ليرتفع من 216 مليون دولار في العام 2013 إلى 8.5 مليارات دولار في العام 2018. ويشهد هذا السوق اتحادين من الشركات العملاقة يستخدم كل واحد منهما معياراً للشحن اللاسلكي. الأول هو اتحاد Wireless Power Consortium ويضم IKEA إلى جانب Verizon وHitachi وتستخدم هذه الشركات تقنية Qiاللاسلكية الأكثر انتشاراً والداعمة لنحو 81 هاتفاً ذكياً ومنها الـ Galaxy S6 الجديد. فيما تستخدم الشركات الأعضاء في اتحاد Power Matters Alliance الذي يضم Duracell وProcter & Gamble وQualcomm وWiTricity تقنية لاسلكية أخرى لخلق الكهرباء. وتعمل الشركات في كل القطاعات الصناعية على تطوير التكنولوجيا اللاسلكية. فقد طورت شركة Thoratec العاملة في قطاع الرعاية الطبية مع شركة WiTricity العاملة في مجال الطاقة الكهربائية اللاسلكية طريقة لشحن مضخات القلب. فيما عملت شركة Lockheed Martin، شركة الأسلحة الأميركية العملاقة، على تكنولوجيا تتيح لها إعادة شحن الطائرات من دون طيار لاسلكياً وذلك عبر تكنولوجيا الليزر.
إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard